الموقع العربي الأول للعناية بالشعر

العناية بالشعر وتطويله | أهم الوصفات الطبيعية لشعر مثالي

من أشهر الأقوال التي تتردد على ألسنتنا أن شعر المرأة هو تاج رأسها مما يجعلها تبحث دائمًا عن طرق العناية بالشعر وتطويله لأن شعرها هو سر جاذبيتها وأناقتها، الجدير بالذكر أن حلم أي امرأة هو الحصول على شعر لامع وجذاب وكثيف وطويل، ويكون ذلك من خلال اتباعها روتينات العناية بالشعر سواء الخلطات أو الوصفات واستخدام مستحضرات تجميل.

فهرس المقال

أبرز المشاكل التي تصيب الشعر 

يحتاج الشعر للاهتمام بصورة يومية سواء في النساء أو الرجال لأنه سرعان ما يصاب ببعض المشاكل التي تأخذ منا مجهود كبير في علاجها، ونحن في غنى عنها ومن هذه المشكلات:

  • القشرة.
  • التساقط.
  • التكسر والتقصف.
  • الشيب المبكر بخلاف الحالات الوراثية.
  • الإصابة بعدوى القمل.

طبيعة نمو الشعر

يخرج الشعر من البصيلات والتي تشبه الكيس صغير الحجم، ويوجد بداخلها خلايا بروتينية يطلق عليها جذر البصيلة والتي تحصل على غذائها عن طريق الأوعية الدموية الموجودة في فروة الرأس، ومن خلال هذه الخلايا البروتينية يحدث نمو الشعر، وأثناء مراحل نموه يعبر من خلال غدد تسمى الغدد الزيتية ودورها هو جعل الشعر صحي ولامع، كان لابد من التعرف على تلك الطريقة في النمو قبل الدخول في طرق العناية بالشعر ومنع تساقطه وتقصفه حيث يوجد في فروة الرأس حوالي عشرة الآلاف من بصيلات الشعر ولكل منها مرحلة خاصة من بين ثلاث مراحل:

  • مرحلة طور النمو: فيها يبدأ نمو الشعر، وتمتد مدة هذه المرحلة من عامين إلى ٦ أعوام.
  • مرحلة التراجع: تعد مرحلة انتقالية وفيها يقف نمو الشعر وتمتد من أسبوعين إلى ثلاثة.
  • مرحلة التساقط: فيها يتساقط الشعر وتمتد هذه المرحلة من شهرين إلى ٣ أشهر.

أهم العوامل التي تؤثر على نمو الشعر

  • الجنس، من المعروف أن شعر الرجال ينمو بشكل أسرع من الإناث.
  • العمر، نجد أن الأصغر سنًا ينمو شعره أسرع، والسبب هو أن عمل البصيلة يتوقف في الأعمار المتقدمة وتكون النتيجة هي الإصابة بالصلع.
  • العوامل الوراثية، تلعب العوامل الوراثية دور هام؛ فالبعض مصاب بالصلع الوراثي نتيجة لخلل بعض الجينات المتعلقة بنمو الشعر.
  • التغذية، حيث أن نمو الشعر الجيد يحتاج إلى التغذية الجيدة.

كيفية العناية بالشعر وتطويله يوميًا

يوجد الكثير من الروتينات المختلفة التي يستخدمها الشخص عند رغبته في الاهتمام بالشعر وتطويله، ويجب إذا كنت حريصًا على شعرك أن تهتم بتطبيق واحد من تلك الروتينات كي تحظى بشعر قوي ينمو بشكل صحي وطبيعي، إليكم تلك الخطوات الهامة:

تمشيط الشعر

من الخطوات بالغة الأهمية التي لا يدرك البعض مدى أهميتها هو تمشيط الشعر، رغم أن له العديد من الفوائد مثل منع انتفاش الشعر، وتوزيعه التوزيع الصحيح  والمتساوي للزيوت الطبيعية التي تفرزها فروة الرأس، مما يجعل نمو الشعر صحي كما يكسبه لمعان مميز، ومن أهم النصائح التى يجب إتباعها عند تمشيط الشعر، تجنب تمشيطه إذا كان مبلل لأن هذا يؤدي إلى تهالك الشعر وتكسره، وأن يتم التمشيط بفك العقد الموجودة في الأطراف أولًا حتى نصل إلى فروة الرأس.

تدليك فروة الرأس

تدليك فروة الرأس

من فوائد تدليك فروة الرأس أنه يزيد من نشاط الدورة الدموية التي تغذي البصيلات من جذورها، حيث يؤدي إلى حركة الزيوت الطبيعية الضرورية لترطيب الشعر والتي تزيد من قوة الجذور وبالتالي يزداد طوله، ولكي تزيدي من كفاءة عملية تدليك الشعر يمكنك استعمال زيت جوز الهند الغني بالعناصر الغذائية الهامة.

شرب المياه

شرب كميات وفيرة من المياه مهمة للغاية للشعر وللبشرة لأنه يساعد على ترطيبه، بحيث لا يقل معدل شرب الماء عن ثمانية أكواب في اليوم، للعلم أن شرب كمية كافية من الماء له دور كبير في التخلص من السموم وتنقية الجسم بوجهٍ عام.

البعد عن القلق

في بعض الحالات قد لا تجد النتيجة التي ترضيك في حالة قمت بوسائل العناية بالشعر وتطويله، قد يرجع السبب في هذا إلى سوء الحالة النفسية والشعور المستمر بالإجهاد والتوتر، الذي تكون نتيجته سقوط الشعر، وعدم وصوله إلى المراحل النهائية في النمو، مما يؤدي إلى قلة حجمه وكثافته.

لعلاج مثل هذه الحالات يجب اللجوء إلى ممارسة اليوغا لأنها تساعد على تحسين الحالة المزاجية والقليل من التوتر، بجانب الحصول على معدل كافي من النوم بحيث لا يقل عن ثماني ساعات.

استعمال البروتين

يساعد استعمال البروتين بصورة كبيرة في حماية الشعر من الأضرار البيئية والكيميائية المحيطة التي قد تؤذيه وتؤثر على نموه، لذلك من المهم استعمال زيت جوز الهند عند غسل الشعر وبعده، لأنه يحمي الشعر من فقدان البروتين، ولكن ينصح أن تكون طريقة الحصول على البروتين من خلال الطعام وليس من خلال المكملات الغذائية، حتى لا يتعرض الشعر للضعف رغم إن حدوث هذا الأمر نادر الحدوث، ولكن في حالة رغبتك إستعمال البروتين يجب التعرف على طرق العناية بالشعر المعالج بالبروتين.

استعمال الكيراتين

أثبتت بعض الدراسات أن منتجات العناية بالشعر وتطويله التي تحتوي على الكيراتين تساهم بشكل واضح في حمايته من التساقط، وزيادة قوة الشعر ومنع تقصفه، كما تساعد على لمعانه وترطيبه، إما إذا كنتي بصدد تطبيق فرد الكيراتين على شعرك، فعليك الإلتزام بكل نصائح العناية بالشعر المعالج بالكيراتين,

غسل الشعر

يجب أن تعلم أنه من المهم غسل الشعر دون إفراط بحيث يتم غسله من مرة إلى مرتين أسبوعيًا، مع مراعاة اختيار نوع ملائم من الشامبو، لأن الإفراط يؤدي إلى خسارة الزيوت الطبيعية التي تفرزها فروة الرأس.

أنواع الشعر وخصائص كل نوع

تبعًا لاختلاف الجينات الوراثية المتوارثة بين الأفراد واختلاف عوامل البيئة أدى ذلك إلى اختلاف نوع الشعر من شخص لآخر،  بالتالي إختلاف وسائل العناية والإهتمام بالشعر حسب نوعه، لذا عليك التعرف على نوغ شعرك جيداً قبل الإلتزام بأى من روتينات العلاج الخاصة بالشعر ، ومن أبرز أنواعه كالتالي:

الشعر الجاف

من خصائص هذا الشعر أنه جاف كما أنه معروف بالهشاشة، لذلك فهو يحتاج إلى عناية أكثر، كما يجب أن يغسل مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع.

الشعر الناعم

قد يعرف هذا النوع باسم الشعر الدهني أيضًا ويسمى بهذا الاسم بسبب كثرة إفراز الدهون وهي خاصية تميزه عن غيره، وهذا النوع لا يفضل معه كثرة استعمال الزيوت، كما بفضل غسله باستمرار إذا كان دهني بغزارة.

الشعر المستقيم

هو الشعر الذي يتميز بعدم وجود الإنحناءات كما أنه أملس خالي من التموجات، وهو في العادة شعر زيتي نتيجة توزيع الزيت عليه بشكل سلس، من أهم مميزاته أن العناية به أمر سهل فهو لا يرهق صاحبه.

الشعر المموج

يعتبر من أكثر الأنواع انتشارًا إلى حد ما، وفيه يأخذ الشعر شكل S أي مجعد بصورة خفيفة، من خصائصه الأخرى أنه ليس بشعر دهني ولا جاف، للعلم أن من يملكون هذا النوع من الشعر عادةً يسعون تحويله إلى النوع المستقيم، رغم أنه في الكثير من الأحيان يُعد موضة مميزة.

الشعر المجعد

الشعر المجعد

يُعرف الشعر المجعد بأنه صعب التمشيط والتصفيف بسبب كونه جاف للغاية ولأنه يكون على شكل حلزون أو حلقات واضحة، وهذا النوع يحتاج لعناية خاصة ويجب على صاحبه عدم الإهمال في رعايته والبحث عن كل الطرق الطبيعية لتحسين مظهره.

الشعر الكثيف

من أنواع الشعر الذي يكسو الرأس بأكمله ولا يترك فراغات نهائياً، وفي الغالب يكون هذا الشعر ما تتمناه النساء، ولكن تظهر مشكلته في تصفيفه بالشكل الصحيح.

الشعر الرقيق

وهو النوع الأقل كثافة من الشعر وهذا لا يعني أن الشخص سوف يتعرض لمشكلة الصلع، ويمكن حل هذه المشكلة عن طريق نظام غذائي جيد مع استخدام الوصفات المنزلية.

نظام غذائي يساعد على العناية بالشعر وتطويله

عند زيارة الأطباء المتخصصين للعناية بالشعر تكون أولى نصائحهم هي الاهتمام بنظام غذائي صحي وبالأخص بعض الأطعمة التي لها دور في تعزيز جمال الشعر والتي يجب تضمينها في النظام الغذائي الخاص بهم سواء كانوا رجالًا أو نساء.

المكسرات

التي تعتبر من أغني المصادر لحمض ألفا لينوليك وعنصر السيلينيوم والزنك المهمين لفروة الرأس وعلاج  التساقط، احرص دائمًا على تناول مقدار غير قليل من المكسرات أسبوعيًا.

المأكولات البحرية

الأسماك (مثل السردين والسلمون وسمك الماكريل)، تحتوي على أوميجا 3 التي تحافظ على كثافة الشعر ولمعانه، ومن الجدير بالذكر أن الجسم لا يستطيع تصنيعه ويقوم بالحصول عليه من المكملات الغذائية والطعام، اعلم أن المحار والروبيان، له دور في حماية الشعر والحفاظ عليه بسبب احتوائه على الزنك، لذا لا تستغني عن وجبة سمك على الأقل في الأسبوع.

الخضروات

الخضروات الورقية مثل السبانخ من أهم الأغذية التي تساهم في العناية بالشعر وتطويله، لأنها غنية بحمض الفوليك والحديد وبعض الفيتامينات مثل (ج)، (أ) ، دورهم هو حماية الشعر من التساقط، وترطيبه والحفاظ على صحة فروة الرأس من خلال إفراز مادة الزهم، أيضًا الفاصوليا، تحتوي على الكثير من العناصر المهمة للشعر مثل الزنك والبروتين والحديد والبيوتين، ولا تنسى تناول الفلفل الحلو، حيث يوجد به العديد من الفيتامينات التي لها دور في نمو الشعر وصحته.

الكافيين

الكافيين ممثلًا في القهوة، أثبتت الأبحاث أن الكافيين له دور مذهل في العناية بالشعر وتطويله، كما أنه يكافح الصلع ولكن دون إفراط في تناول القهوة وليكن كوبًا واحدًا في اليوم، أيضًا الشاي الأخضر، له أثر واضح في تقوية الشعر، ويرجع ذلك إلى احتوائه على مادة البوليفينول، بالإضافة أنه يقلل تساقط الشعر بسبب تأثيره على الخلايا الجلدية، لذا يفضل شربه في اليوم مرة لمرتين.

البروتينات

هناك الكثير من الأطعمة التي تحتوي على البروتين المغذي لفروة الرأس، مثل: البيض، غنى جدًا بالبيوتين والبروتين اللذان يلعبان دور مهم للغاية في نمو الشعر، اللحوم، لأنها تحتوي على الحديد المهم في تغذية البصيلات والذي يساعد على توفير الأكسجين لها، منتجات الألبان وخصوصًا قليلة الدسم، حيث أنها غنية بالكالسيوم المهم لنمو الشعر، كما تحتوي على البيوتين الذي يؤدي نقصه إلى تساقط الشعر وجفافه.

الفواكه

البطاطا الحلوة، من أهم مصادر البيتا كاروتين والتي تحول في الجسم إلى فيتامين (أ) والذي بدوره يزيد من عدد كرات الدم الحمراء ويزيد من معدلات الأكسجين التي تغذي الشعر، أيضًا نجد الأفوكادو الذي تكمن أهميته في حماية فروة الرأس من الأكسدة ويرجع ذلك إلى احتوائه على فيتامين E الذي يعرف بأنه مضاد الأكسدة، ولا يجب أن ننسى أنه يحتوي أيضًا على الأحماض الدهنية.

التوت، هو مصدر غنى بفيتامين C والذي يعمل على إنتاج الكولاجين الذي يحافظ على الشعر من التلف كما أنه له دور في امتصاص الحديد، بجانب أن التوت يحتوي على مضادات أكسدة، والجوافة أيضًا تحافظ على الشعر من التعرض للتلف والتكسر لأنها تحتوي على فيتامين (ج) بكمية وفيرة.

الحبوب والبقوليات

الحبوب والبقوليات

البذور مثل الشيا والكتمان، مهمة للشعر وصحته لأنها تحتوي على فيتامين (هـ) وأوميجا 3، فول الصويا، به مركب مهم لمن الشعر يسمى السبيرميدين، أما البقوليات تكون غنية بالبروتينات التي لها أثر طيب في الحفاظ على الشعر من التساقط.

 نصائح عند غسل الشعر باستخدام الشامبو

  • يجب استخدام الشامبو بكمية قليلة دون إفراط.
  • من الأفضل أن تركز على أسفل الرقبة لأنها عادًة تكون منطقة كثيرة الأوساخ.
  • قم بتدليك فروة الراس جيدًا مع الاعتماد على حركات دائرية، لأن هذا سوف يساعد على نشاط الدورة الدموية بالرأس وزيادة معدل نمو الشعر.
  • يجب استخدام شامبو مرطب للشعر الجاف.
  • أما الشعر الدهني يتم غسله بأي نوع من الشامبو الجيد ويفضل أن يكون غير كريمي.

نصائح عند استخدام البلسم

يستخدم البلسم بهدف ترطيب الشعر لتسهيل عملية التمشيط، ومن النصائح الواجب اتباعها عند استخدامه:

  • وضع البلسم بالأيدي مع استخدام مشط ذو أسنان واسعة.
  • في حالة الشعر الجاف يفضل وضع البلسم من بداية الجذور حتى الأطراف.
  • أما في الشعر الدهني يجب عدم وضع البلسم على الجذور.
  • وفي حالة الشعر العادي يمكن استعمال أي نوع  مع البدء من الجذور حتى الأطراف.

نصائح مهمة عند استخدام منتجات الشعر

متوفر بالأسواق العديد من منتجات العناية بالشعر وتطويله التي يقترحها الكثير من الأطباء لاحتوائها على الفيتامينات والمعادن والمكملات الغذائية، ولكن يحب اتباع بعض النصائح عند استخدامها وهي:

تجنب الإسراف في منتجات الشعر

في بعض الأحيان قد نضطر إلى استعمال منتجات الشعر لأنها تساعد على نجاح تصفيفه وإبراز جماله بالطريقة التي نرغب بها ومنها على سبيل المثال الواكس، أو للمعان يستخدم السيروم، مع الالتزام بالحد من كثرة استخدام هذه المنتجات، لأن الإسراف فيها يؤدي إلى جعل الشعر دهني سريع الاتساخ، أو قد يؤدي إلى تساقط الشعر وقلة حجمه.

حماية الشعر من الحرارة المرتفعة

من المهم للغاية الحفاظ على الشعر عن طريق استعمال منتجات الحماية من الحرارة أثناء استخدام مصففات الشعر مثل المكواة  والسيشوار، مع مراعاة عدم الإفراط في استخدام هذه المصففات لأنها تجهد الشعر، فمن الأفضل تركه عدة أيام دون استخدامها، ويجب الأخذ في الاعتبار أنه يجب التعامل معه بلطف شديد أثناء تصفيفه.

التمشيط ليلًا

في الليل يجب تمشيط الشعر للتخلص من العقد التي تكونت به أثناء النهار، مع ربطه جيدًا على شكل ضفيرة أو على شكل ذيل حصان وذلك لمنعه من التكسر والالتفاف خلال النوم.

نصائح من أجل العناية بالشعر وتطويله

إن كنت تتبع برنامج للعناية بالشعر فمن المهم للغاية الاهتمام بالنصائح التالية، لأنها سوف تساعدك على تحقيق هدفك بشكل أسرع ومن هذه النصائح

  • الاهتمام بقص أطرافه بصورة منظمة وذلك من أجل حمايته من التلف والجفاف والتقصف.
  • عدم تعريضه للغسل المستمر لأنه الإفراط قد يضعفه.
  • حماية الشعر من الصبغات الكيميائية التي تدمره.
  • البعد عن كثرة استخدام المكواة، لأن درجات الحرارة العالية تسبب جفاف الشعر.
  • الحفاظ عليه بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة لأن ذلك يعرضه للجفاف، ويمكن تجنب أشعة الشمس باستخدام مثبت شعر درجة حمايته SPF، أو يمكن ارتداء قبعة.
  • ليس بالضرورة أن يظل الشعر مربوطًا طوال الوقت، من الأفضل تركه يتنفس لفترة، مع مراعاة عدم ربطه بقوة لأنه هذا يؤدي إلى تكسره.
  • اتباع نظام غذائي جيد.
  • البعد عن التدخين لأنه يسبب بهتان الشعر وتكسره.
  • البعد عن الأجواء التي تسبب التوتر والانزعاج النفسي.
  • الحرص عند السباحة في المسبح مع أخذ الاحتياطات اللازمة لوقايته ومحاولة حمايته عند سقوط الأمطار.
  • للحصول على شعر طويل وصحي يمكن تناول على الريق ملعقه من الصبار.

وصفات طبيعية لتطويل الشعر وتنعيمه

يوجد العديد من الوصفات التي تساعد بشكل كبير على العناية بالشعر وتطويله ولكن لظهور أثرها قد نحتاج إلى بعض الوقت ومنها:

وصفة زيت الزيتون مع الجرجير

وصفة زيت الزيتون مع الجرجير

فيها نقوم بطحن ورق الجرجير جيدًا ثم نضيف زيت الزيتون تقريبًا نصف كوب وتستخدم بشكل يومي لتطويل الشعر، كما يمكن استبدال الجرجير بإضافة الصبار وزيت الخروع ويتم استخدام هذا المزيج مرتين في الأسبوع.

وصفة العسل مع الجزر

فيه يسلق الجزر جيدًا وبعدها يضاف ملعقة من الخميرة وأخرى من العسل ثم تؤخذ على الريق، وهذه الوصفة من ضمن وصفات التغذية السليمة التي تترك أثرها في العناية بالشعر وتطويله.

مزيج الزيوت مع الثوم

تتم عن طريق هرس فصوص إلى أن يشكل عجينة ثم نضع إناء على النار ونضع فيه مختلف أنواع الزيوت من زيت الزيتون والخروع ونضيف عجينة الثوم ونستمر في التقليب حتى يتجانس المزيج، ثم نتركه جانبًا كي يبرد، بعد ذلك نطبقه على الشعر من الجذور حتى الأطراف مع لبس بونيه وتركه حتى ثمان ساعات ونكرر هذه الوصفة مرة أسبوعياً حتى ٦ إلى ٨ أسابيع للحصول على النتيجة المرجوة.

وصفة زيت فيتامين( E)

تستخدم ليلًا مع تدليكه جيدًا مع فروة الرأس، ثم يغسل في الصباح باستعمال شامبو يخلو من المواد الكيميائية لتكون النتيجة مبهرة.

تركيبة نواة التمر مع الزيوت الطبيعية

من أهم وصفات تطويل الشعر هي تركيبة نواة التمر مع زيت اللوز والزيتون وحبوب الحلبة التي يجب أن تطبق مرة أو مرتين في الأسبوع لمدة ساعة فقط.

العناية بالشعر وتطويله للرجال

توجد فئة من الرجال دائمة البحث عن وصفات العناية بالشعر وتطويله بسبب بطء نموه لديهم على عكس غيرهم الذين يتميزون بكثافة شعرهم ويرجع هذا الأمر في الغالب إلى العوامل الوراثية بالإضافة لغيرها من الأسباب.

وصفات تساعد على العناية بالشعر وتطويله لدى الرجال

من الوصفات التي تساعد على تطويل الشعر لدى الرجال:

  • وصفة عصير البصل الذي لها دور هام في تكوين الكولاجين المهم في نمو الشعر.
  • تركيبة حليب جوز الهند مع اللافندر وقطرات الليمون الغنية في الدهون الأساسية والبوتاسيوم والحديد.
  • تركيبة عصير الليمون مع ثمرة عنب الثعلب الغنية بفيتامين (ج).
  • مزيج زيت الزيتون مع البيض الغني بالبروتين والفوسفور والسيلينيوم والكبريت والحديد اللازمين لنمو الشعر.

بعد الانتهاء من كل وصفة يجب غسل الشعر جيدًا بالماء الفاتر واختيار نوع مناسب من الشامبو على حسب نوع الشعر.

العناية بالشعر وتطويله في فصل الشتاء

تكثر المشاكل المتعلقة بالشعر في فصل الشتاء نتيجة إهمال العناية به، وبجانب ذلك تغير الأحوال الجوية المؤثرة عليه، ولكن للحصول على شعر مثالي يجب اتباع بعض النصائح ومنها:

  • عدم تركه مدة طويلة دون غسله وهذا ما يفعله الأغلبية.
  • عند غسل الشعر يجب البعد عن استخدام المياه الساخنة بل الأفضل استعمال ماء فاتر في فصل الشتاء.
  • تجنب التواجد في أماكن التدفئة لأنها ينتج عنها جفافه وتقصفه.
  • اتركيه يجف دون اللجوء إلى مجفف الشعر في حالة عدم خروجك من المنزل.
  • أما إذا أردتي الخروج عليكي إستخدامه على بعد ٣٠ سم من فروة الرأس.
  • لا تستخدمي في الشتاء جل الشعر لأنه يساعد على جفافه وتكسره.
  • لتغيير اللون يمكن استخدام الحنة الطبيعية لأنها أفضل من ناحية العناية بالشعر وتطويله.
  • عند ارتداء غطاء للشعر ليحميكي من البرد من الأفضل أن يكون واسع حتى لا يؤثر على الدورة الدموية بالرأس إذا كان ضيق.

العناية بالشعر وتطويله في فصل الصيف

في فصل الصيف يجب تجنب المنتجات التي يدخل في تكوينها الكحول لأنه يسبب جفاف الشعر كما يجعله هايش، فمن الأفضل الاعتماد على الزيوت الطبيعية بدلًا من المنتجات الكيميائية، حيث يصبح الشعر في فصل الصيف أكثر جفافًا لذلك لابد من الاعتماد على المرطبات والقيام بالماسكات التي تساعد على ترطيبه وتغذيته من الجذور.

العناية بالشعر وتطويله في فصل الصيف

بسبب ارتداء الحجاب لفترات طويلة قد ينتج عنه كميات عرق كبيرة، لذلك قد نكون بحاجة للاستحمام يوميَا بنوع معين من الشامبو والبلسم الموصى من قبل الطبيب والذي يساعد على زيادة طول الشعر.

ختامًا نود أن نوضح أن العناية بالشعر وتطويله في شهر الصيف  يحتاج منك بعض الوقت والجهد والإلتزام بالخطوات من أجل الحصول على أفضل النتائج، كما يجب أن تدرك أن الطريقة الأمثل للعناية بالشعر تكون باستخدام الوصفات الطبيعية، على الرغم من أن الأطباء قد تنصح ببعض الأدوية، ولكن رغم ذلك البعد عن الكيماويات غنيمة في كل الحالات.

عزيزي القارئ في حالة اتباعك النصائح والوصفات الموجودة في المقال نضمن لك وبكل ثقة الحصول على شعر طويل وقوي ولامع ومثالي من جميع الجوانب.

المصادر:

إيلار 

فيمنا 

فيوستانى

التعليقات مغلقة.