الموقع العربي الأول للعناية بالشعر

سرطان القولون المستقيمي علامات وأعراض والفحوص اللازمة

سرطان القولون مستقيمي السببُ الأبرز الثانيُ لوفيّاتِ السرطانِ في الولايات المتّحدةِ. العديد مِنْ هذه الوفيّاتِ تحدث لأن حالات مرضَ السرطان تكون قد كُشفت متأخرة جداً على المعالجة. إذا اكتشف سرطان القولون المستقيميِ مبكراً بما فيه الكفاية، فيُمْكِنُ أَنْ يعالج عادة بالجراحةِ.

يتكون الجسم  من العديد مِنْ أنواعِ الخلايا. ، تنمو الخلايا  عادة ، وتنقسم وتتكاثر وقسم منها يَمُوتُ. أحياناً، هناك خلايا تَتغيّرُ وتَبْدأُ بالنَمُو والانقسام بسرعة أكبر مِنْ الخلايا الطبيعيةِ. بدلاً مِنْ أن تموت، تتجمع هذه الخلايا الشاذّةِ سوية لتَشكيل الأورامِ. إذا كانت هذه الأورامِ سرطانية (تدعى “خبيثةَ” أيضاً)،فيُمْكِنُها أَنْ تغْزوا وتقتل أنسجةَ الجسمِ السليمة .جزء مِنْ هذه الأورامِ، الخلايا السرطانِية يُمْكِنُ أَنْ تَنتشرَ (انتشار) وتُشكّلُ أوراماً جديدةَ في أجزاء أخرى مِنْ الجسمِ. بِالمقارنة، الأورام غير السرطانية (تدعى”حميدةَ” أيضاً) لا تَنْشرُ إلى أجزاء أخرى مِنْ الجسمِ.

ماهو سرطان القولون المستقيم؟

يَبْدأُ سرطانُ قولونِ في الأمعاء الغليظةِ (يدعى القولونَ). يَبْدأُ السرطانُ المستقيميُ في المستقيمِ، وهو جزء من الأمعاء الغليظةِ الأقربِ إلى الشرجِ . هذه الأشكالِ مِنْ السرطانِ لَها العديد مِنْ الميزّاتِ المشتركةِ. أحياناً يشار إليها جميعاً كسرطان قولوني مستقيمي.

سرطان القولون والمستقيم

ما هي علامات سرطان القولون مستقيميِ؟

أكثر أمراضِ سرطان القولونة مستقيميةِ تَبْدأُ كزائدة لحمية polyp (رأي “pahl-ip”). في باديء الأمر , ينمو البوليب بشكل غير مؤذ  وصغير في جدار القولونِ. على أية حال، بينما البوليب  يصبحُ أكبرَ، يُمْكِنُ أَنْ يتحول إلى سرطان الذي بدوره يَنْمو ويَنْشرُ.

راجع طبيبَكَ إذا كان عِنْدَكَ أيّ مِنْ العلامات التحذيريةِ التاليةِ:

* النزف مِنْ المستقيمِ

* الدمّ في البراز أَو في المرحاضِ بعد التغوط

* أي تغيّر في شكلِ أو قوام البراز

* الألمِ التشنجي في الأمعاء البعيدة

* أي شعور بالضيق أَو الزحير .

* هناك حالات أخرى يُمْكِنُ أَنْ تُسبّبَ هذه الأعراضِ نفسهاِ. لذلك يَجِبُ أَنْ تفحص مِن قِبل طبيبِكَ لإيجاد سببِ الأعراضِ عندك.

ما هي الفحوص اللازمة لكشف سرطان القولون مستقيميِ؟

هناك العديد من الفحوص التي تجرى لكشف السرطان قبل أن يتقدم أو يتفاقم كفايةً ليعطيَ علامات تحذيرية. لأن كشف السرطانِ مبكراً يَعْني أنّ الإصابة على الأرجح يمكن أن تُعالجَ، من المهم لَك أَنْ تكون الفحوصُ ملائمةُ. سَيَختارُ طبيبكَ الاختبارات التي يراها مفيدة لك.

الفحوصِ التالية هي بَعْض ما يُجرى لكشف سرطان القولون مستقيميِ:

الفحص المستقيمي الأصبعي:

في هذا الفحص، يَضِعُ الطبيب إصبعه بعد لبس القفاز في المستقيمِ لكشف أيّ نمو أو كتلة مشتبهة. هذا الفحص بسيطُ ولَيسَ مؤلماً. على أية حال، لأن هذا الفحص يُمْكِنُ أَنْ يَجدَ أقل مِنْ 10 % مِنْ أمراضِ سرطان القولون المستقيميةِ، فهو يجب أنْ يُستَعملَ بالمشاركة مع فحص آخرِ.

في هذا الفحص ، يُفْحَصُ البراز للكشف عن الدمِّ لأَنْك لا تَستطيعُ رُؤيته. إذا عُثر على الدمّ في عينة البراز،يجب أن يجرى

فحص الدَمّ الخفي في البراز:

فحص آخر للبَحْث عن زائدة لحمية (بوليب) , عن سرطان أَو سبب آخر للنزف.

العديد مِنْ المأكولات يُمْكِنُ أَنْ تَجْعلَ هذا الاختبار إيجابياً بالرغم من أنَّه لا يوجد دمُّ بالحقيقة في البراز. هذا يُدْعَى إيجابية كاذبة. تَتضمّنُ هذه الأشياءِ بَعْض الخضارِ الطازجة , الجرجار(فجل حار)، لحم أحمر نادر، مركبات الحديد و الأسبرين. لا تَأْكلْ هذه الأشياءِ قبل يومين من فحص الدَمّ الخفي في البراز. بَعْض الحالات المرضية ، مثل البواسيرِ، يُمْكِنُ أَنْ يُسبّبَ أيضاً نتيجة إيجابية كاذبة.

تنظير القولون المرن:

في هذا الفحص، طبيبكَ يدخل أنبوباً مجوّفاً مرناً إلى المستقيمِ. الإنبوبَ موصول إلى آلة تصوير فيديو صغيرة جداً لذا الطبيب يُمْكِنُ أَنْ يَنْظرَ إلى المستقيمِ والجزءِ الأوطأِ مِنْ القولونِ.

هذا الفحص يُمكنُ أَنْ يَكُونَ مُزعجاً نوعاً ما، لَكنَّه يَسْمحُ للطبيب برؤية الزوائد اللحميةُ مهما تكن  صغيرة جداً (قبل أن يكتشفوا بفحص الدَمّ الخفي في البراز). لأن تنظير القولون المرن قَدْ لا يصل إلى الزوائد اللحميةِ السرطانيةِ التي في الجزءِ الأعلى للقولونِ، بَعْض الأطباءِ يُفضّلونَ فحص استقصاء يدعى تنظير للقولونَ. طبيبكَ سَيُناقشُ هذه الخياراتِ مَعك.

حقنة الباريومِ الشرجية ثنائيةِ التباين:

لهذا الفحص ، أنت تُعطى حقنة شرجيةَ (يحقن السائلِ إلى المستقيمِ) ثم تجري صورة للقولون بالأشعة السينيةِ.ثم يفحص الطبيب هذه الصور الشعاعية للبحث عن بُقَعِ شاذّةِ في كامل القولونِ. إذا وجدت بقعةُ شاذّةُ، لابد أن تخضع لتنظير القولونِ.

تنظير القولون :

قبل هذا الفحص ِ، سوف تُعطى دواءً لكي تكون مرتاحاً مما يسبب لك بعض الارتخاء والنعاس  . ثم يستعمل أنبوب مرن موصول إلى آلة تصوير فيديو تُوْضَعُ إلى المستقيم، و يَنْظرُ الطبيب إلى كاملِ القولون. يُمْكِنُ أيضاً أَنْ يُستَعملُ الأنبوب لإزالة الزوائد اللحميةِ بغرض المعالجة أو التشخيص. تنظير القولون قَدْ يَكُون مُزعجاً، لَكنَّه عادة لَيسَ مؤلماً.

متى يَجِبُ أَنْ أخضع للفحص من أجل سرطان القولون المستقيميِ؟

سرطان القولون المستقيمي أكثر شيوعاً في الناسِ الأكبر سنّاً، لذلك يجري الأطباءَ مسحاً  للناسَ بعمر 50 سنةً فما فوق عادة. بَعْض الناسِ عِنْدَهُمْ عواملُ خطرِ تَجْعلُهم على الأرجح مؤهبين للإصابة بسرطان القولون المستقيميِ في عُمر أصغر. عند هؤلاء الناسِ يَجِبُ أَنْ يَبْدأَ الفحص في وقت أبكر.

يَجِبُ أَنْ تخضع للمسح في عُمر أصغر إذا كان لديك أي من الأشياء التالية:

* إذا كَانَ عِنْدَك سرطانُ قولوني مستقيميُ أَو بوليبات كبيرةُ في الماضي

* إذا كان لك قريب من الدرجة الأولى (أَخّ أو أخت أو والد أَو ولد) عِنْدَهُ سرطانُ قولوني مستقيميُ قبل عُمرِ 60سنة

* المصابون بالتهاب قولون قرحي أَو مرض كرونِ

* الذين عندهم متلازمة سرطانِ قولونِ وراثيةِ.

إذا كنت في إحدى هذه المجموعاتِ، فمَنْ الضَّرُوري أيضاً أَنْ تخضع للفحص أكثر( مِنْ حيث عدد المرات ) من الشخص الذي ليس عنده خطرُ الإصابة بسرطان القولون مستقيميِ.

أي واحد مِنْ برامجِ الفحص التاليةِ (مَع الفحص المستقيمي الأصبعي في كُل ّمرة) قَدْ يُستَعملُ، ابتداءً من عمر 50 سنةً:

* فحص الدَمّ الخفي في البراز كُلّ سَنَة

* التنظير القولوني الملتوي المرن كُلّ 5 سَنَواتِ

* فحص الدَمّ الخفي في البراز كُلّ سَنَة مع تنظير القولون الملتوي المرنِ كُلّ 5 سَنَواتِ

* حقنة باريومِ شرجية ثنائيةِ التباين كُلّ 5 سَنَواتِ

* تنظير للقولون كُلّ 10 سَنَواتِ

تَعتقدُ الأكاديميةَ الأمريكيةَ لأطباءِ العائلة بأنّ أيّ هذه الفحوصات أَو مجموعاتِ الفحوصات يُمكنُ أَنْ تكُون طريقة فحص جيدةِ.  كما أن جمعية السرطان الأمريكية  لَها تعليماتُ مماثلةُ.

تكلّمْ مع طبيبِك لتَقْرير أَيّ فحوصِ الاستقصاء يَجِبُ أنْ وكَمْ من المرات يَجِبُ أَنْ تُخضع للفحص أو المسح. إذا كنت ممن ليس عندهم أيّ خطر للإصابة بسرطان القولون المستقيميِ ، سَيكون من المقترح عِنْدَكَ  أن تخضع لفحصُ الاستقصاء الأولُ ابتداء من عمر 50 سنةً.

مصادر

Wikipedia

Cdc.gov